أردوغان يعلن عن عمل عسكري جديد في سوريا

في ظل التوتر الحاصل في العلاقات التركية – الأمريكية بسبب عرقلة اتفاق مدينة منبج شمالي سوريا، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن قوات بلاده تعتزم شن عملية عسكرية بمنطقة شرق الفرات في سوريا التي تتواجد فيها قواعد عسكرية أمريكية و”قوات سوريا الديمقراطية”.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عن أردوغان، قوله: “قريباً إن شاء الله سنتوجه إلى شرق الفرات”. كما أعلن الرئيس التركي أمس الخميس، أن اتفاق إدلب تم تأجيله، وأن الولايات المتحدة الأمريكية لا تزال تدعم “قسد” التي تعتبرها تركيا إرهابية.

ويتزامن تصريح أردوغان مع تقارب تركي – روسي في سوريا من خلال اتفاق إدلب، إضافة إلى تأكيد روسيا المستمر على ضرورة خروج القوات الأمريكية من سوريا.

وتشترك القوات الأمريكية والتركية في سوريا بأن الطرفين يتسمان بعدم شرعية وجودهما في البلاد بسبب عدم تنسيقهم مع الحكومة السورية.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق