“أحرار الشام” تبداً معركة في ريف إدلب والقوات السورية على أعتاب أبو الظهور

أعلنت “حركة أحرار الشام” صباح اليوم الخميس عن بدء معركة جديدة بمشاركة عدد من الفصائل بهدف السيطرة على بلدة “عطشان” في ريف إدلب الجنوبي، تمكنت على إثرها من السيطرة على نقطتين في محيط البلدة حسب ما نقله ناشطون معارضون.

من جهته قال “حسن صوفان” قائد “حركة أحرار الشام” في تغريدة على موقع “تويتر”: “معركة الفصائل الثورية مع النظام بدأت للتو، نبشر أعداءنا بما يسوؤهم ونبشر المظلومين بما يسرُّهم”.

تأتي تلك العملية في الوقت الذي تواصل فيه القوات السورية تقدمها باتجاه مطار أبو الظهور وسط أنباء متضاربة حول استعادة السيطرة عليه.

في حين يرى مراقبون بأن المعركة التي بدأت بها “حركة أحرار الشام” تأتي ضمن المساعي التركية لامتصاص حالة الغضب الداخلية لدى صفوف المعارضة من خلال عملية عسكرية محدودة تخفي ما جرى الاتفاق عليه مع الجانب الروسي في مؤتمر أستانة، حول توزع القوى في إدلب بما يعرف بخطة شرق وغرب سكة الحجاز.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق