“جيش الإسلام” يصف العدوان الثلاثي على سوريا بـ”المهزلة”

أكد القيادي في “جيش الإسلام” المدعوم سعودياً محمد علوش أن النتائج التي حققتها ضربات العدوان الثلاثي على سوريا فجر اليوم السبت، تشير إلى أن الوعود الأمريكية عبارة عن “مهزلة”.

وأشار علوش في تغريدة له على موقع “تويتر” إلى أن التدخل العسكري في سوريا من قبل أمريكا وحلفاءها حتى يكون ناجحاً يشترط أن يسبب رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن الحكم، في الوقت الذي أعلن فيه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان أن مصلحة المنطقة تقتضي بقاء الرئيس السوري في الحكم، وذلك خلال لقاء له مع صحيفة أمريكية خلال زيارته إلى واشنطن.

ومن جهتها أكدت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي أن الضربة اليوم على سوريا، لم تكن تستهدف رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن الحكم.

وفي سياق متصل أكد محلل الشؤون العسكرية في صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية “رون بن يشاي” أن الضربة الأمريكية على سوريا كانت “غير مجدية”.

وشنت كل من أمريكا وفرنسا وبريطانيا ضربة على سوريا فجر اليوم السبت، بذريعة استخدام الأسلحة الكيماوية من قبل الحكومة السورية في مدينة دوما ضد المدنيين ومقاتلي “جيش الإسلام”، وذلك قبل أن تبدأ البعثة الدولية بالتحقيق في الأمر، إضافة إلى خروج الآلاف من المدينة بصحة جيدة إلى مدينة جرابلس شمالي سوريا.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.